أيهما أفضل رياضة المشي أو ركوب الدراجة

أيهما أفضل رياضة المشي أو ركوب الدراجة

أيهما أفضل رياضة المشي أو ركوب الدراجة ؟ التمارين الهوائية عنصرًا أساسيًا للحفاظ على أسلوب حياة صحي. تُوجد العديد من التمارين الهوائية للاختيار من بينها ولكل منها عِدة فوائد. المشي وركوب الدراجات الهوائية أكثرها انتشارًا فكلاهما يُسهل ممارسته ولا يُكلف كثيرًا، ويُمكنك ممارسته إما في الهواء الطلق أو في المنزل.

لكن أيهما أفضل؟ هذا سؤال ناقشه الكثير من الناس لسنوات، وقد ثبت أن كلا النشاطين يوفران العديد من الفوائد الصحية. سنتعرف في هذه المقالة على فوائد المشي وركوب الدراجات الهوائية، وسنقارن بين النشاطين، ونقدم في النهاية توصية بشأن أيهما أفضل.

 

فوائد المشي :

المشي هو تمرين بسيط وسهل لجميع الأعمار ومختلف مستويات اللياقة البدنية نظرًا لأنه لا يحتاج إلى جهد بدني كبيرة، كما أن المشي نشاط منخفض التأثير لا يضع ضغطًا كبيرًا على المفاصل ما يجعله خيارًا مثاليًا لمن يعانون من مشاكل في المفاصل أو يتعافون من إصابة. وإليك فوائد ممارسة المشي:

  • إنقاص الوزن

يمكن للشخص الذي يزن حوالي 81 كيلوغرام أن يحرق 100 سعرة حرارية عند المشي لمسافة 1.6 كيلومتر وفقًا لويب طب. فالمشي وسيلة سهلة غير مكلفة لحرق السعرات الحرارية وخسارة الوزن، كما يمكنك دمجه في الروتين اليومي سواءً بالمشي لمسافة قصيرة في الصباح الباكر أو المشي لفترة أطول أثناء استراحة الغذاء.

  • تقوية عضلة القلب

المشي وسيلة رائعة لتحسين صحة القلب والأوعية الدموية وتقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب فهو يرفع من معدل نبضات القلب ويعمل على زيادة قدرة عضلة القلب على ضخ الدم ووقايتها من مرض تصلب الشرايين.

  • تحسين الحالة المزاجية

لقد ثبت أن للمشي تأثير إيجابي على الصحة النفسية. فمجرد الخروج في نزهة وممارسة رياضة المشي يُحسن الحالة المزاجية ويكافح الاكتئاب وفقًا لدراسة أجراها الدكتور بيث تايلور أستاذ علم الحركة في جامعة كونيتيكت.

  • تقوية العظام والمفاصل

ممارسة المشي تساعد على إيقاف خسارة كتلة العظام خاصة لمن يعانون من هشاشة العظام. كما أن المشي يمنح ليونة لمفاصل الركبتين والقدمين من خلال زيادة تدفق الدم.

  

فوائد ركوب الدراجات الهوائية

 

ركوب الدراجات الهوائية هو شكل آخر شائع من التمارين التي لها العديد من الفوائد لتحسين لياقة القلب والأوعية الدموية والقدرة على التحمل وقوة العضلات. ولقد تحدثنا سابقًا عن فوائد ركوب الدراجات على الصحة البدنية والنفسية وسنُلخص أهم ما ذُكر:

  • التحكم في الوزن

ركوب الدراجة الهوائية يُساعد على التحكّم في وزن الجسم من خلال رفع معدّل الأيض وحرق السعرات الحرارية بمعدل 400-750 سعرة حرارية في الساعة.

  • الوقاية من الأزمات القلبية

في دراسة أجريت على أكثر من 4500 شخص دنماركي توصل الباحثون إلى أنه على مدى 20 عامًا انخفضت نسبة إصابة راكبي الدراجات الهوائية بأزمة قلبية بما يتراوح من 18% إلى 11%. لذلك يُنصح بالمواظبة على ركوب الدراجات الهوائية لتحسين صحة القلب والأوعية الدموية.

  • تقوية العضلات وزيادة القدرة على التحمل

ركوب الدراجات الهوائية من التمارين التي تُساعد على بناء العضلات وتقويتها – دون إجهاد المفاصل – مثل عضلات الفخذين والأرداف إضافة إلى أوتار الركبة، كما أن ركوب الدراجات الهوائية يوازن مركز كتلة الجسم على العجلات المتحركة وفقًا لبيانكا بيلديني اخصائية العلاج الطبيعي في نيويورك.

  • الحد من مخاطر الإصابة بالأمراض المزمنة

في دراسة أجريت عام 2019 وجد الباحثون أن ضغط الدم المرتفع ينخفض بنسبة 4.3% بعد 3 أشهر من المواظبة على ركوب الدراجات الهوائية، وبنسبة 11.8% بعد 10 أشهر. أما بالنسبة لمرضى السكري، فلقد وجدت دراسة أجريت عام 2016 أن ركوب الدراجات الهوائية يحد من خطر الإصابة بداء السكري من النوع الثاني.

  • تحسين الحالة المزاجية

يمكن أن يساعد المواظبة على ركوب الدراجات الهوائية في تحسين الحالة المزاجية عن طريق إطلاق الإندورفين، مادة كيميائية يمكنها تحسين الحالة المزاجية.

  • علاج الأرق

يُوجد ارتباط وثيق بين التمرن والتمتع بنوم هانئ وفقًا للدكتورة تشارلين غامالدو مديرة مركز جونز هوبكنز للنوم. فإن كنت تعاني من الأرق يكفيك 30 دقيقة لتحقيق أقصى فائدة من ممارسة ركوب الدراجات الهوائية للتمتع بنوم هانئ.

  • الوقاية من الاكتئاب

وفقًا لاختصاصي الطب المهني أندرياس تاوتس فإن ركوب الدراجات الهوائية في الهواء الطلق يُساعد في الوقاية من الإصابة بالاكتئاب وذلك من خلال تفكيك هرمونات الضغط العصبي. ولذلك ينصح الطبيب بإدراج رياضة ركوب الدراجات الهوائية في الأنشطة اليومية.

  • تحسين القدرة المعرفية

وجد الباحثون في جامعة جوتة في مدينة فرانكفورت أن ركوب الدراجات الهوائية يساعد على الوقاية من خرف الشيخوخة ويحمي كذلك خلايا الدماغ العصبية من التلف وذلك من خلال زيادة تدفق الدم إلى الدماغ.

 

 مقارنة بين أيهما أفضل رياضة المشي أو ركوب الدراجة : 

الآن وبعد مناقشة فوائد المشي وركوب الدراجات سنقارن بين النشاطين فكلاهما يُساعد على حرق السعرات الحرارية لكن بمعدل مختلف حسب طول فترة ممارسة النشاط.

أما حين يتعلق الأمر ببناء كتلة عضلية فالكفة ترجح لصالح ركوب الدراجات الهوائية خاصة من حيث تقوية عضلات الساق وأوتار الركبة، بينما المشي يُصبح الأفضل لمن يعانون آلام في المفاصل أو يتعافون من إصابة، بخلاف ركوب الدراجات الذي يؤدي إلى زيادة الضغط على مفاصل الركبة حتى وإن عدلت المقعد وموضع المقود.

 

ايهما افضل المشي ام ركوب الدراجة  

ايهما أفضل للصحة الجسدية رياضة المشي ام ركوب الدراجة الهوائية :

 

بالمقارنة مع المشي ، فإن ركوب الدراجات الهوائية  له تأثيرات أفضل في إنقاص الوزن،    الوقت للمشي أو ركوب الدراجات.هذا يدل على أن ركوب الدراجات هو أكثر فائدة بالنسبة لك لحرق المزيد من السعرات الحرارية وفقدان الوزن وزيادة قوة العضلات، يمكن أن يكون المشي أيضًا خيارًا رائعًا إذا كنت تبحث عن الحفاظ على كثافة العظام.

يجب أن يمشي كبار السن الذين قد لا يشعرون بالراحة الكافية لركوب الدراجة لمدة 20-30 دقيقة كل يوم للوقاية من المضاعفات مثل هشاشة العظام وهشاشة العظام وهشاشة العظام وما إلى ذلك . رياضة التمارين الهوائية تتحرك خلالها العضلات الكبيرة الموجودة بالجسم، مثل عضلات الذراعين والساقين. وتساعد هذه التمارين في الحفاظ على صحة القلب، والرئتين، والدورة الدموية، كما تساعد على إنقاص الوزن الزائد؛ لأنها تسرع معدل حرق السعرات الحرارية. ومن أمثلة التمارين الرياضية الهوائية ، المشي ،  ركوب الدراجات الهوائية  وغيرها من التمارين ( وزارة الصحة السعودية ) 

المشي وركوب الدراجات الهوائية لكل منهما فوائده الفريدة فكلاهما منخفض التأثير يُسهل ممارسته في أي مكان. ممارسة المشي رياضة غير مكلفة سهلة لمن يعانون آلام المفاصل وللمبتدئين، أما ركوب الدراجات يساعد على بناء كتلة عضلية وتقوية عضلات الجزء السفلي من الجسم.

يُجرد الإشارة إلى أن ركوب الدراجات يتطلب بعض تدابير السلامة مثل الخوذ والتأكد من صيانة الدراجة جيدًا، ويُنصح بمراجعة القوانين واللوائح المحلية المتعلقة بركوب الدراجات. علاوة على ذلك، فإن المشي يتطلب شراء الأحذية المناسبة ومراعاة مكان ممارسة تلك الرياضة.

 

للإجابة على هذا السؤال من المهم أن تضع في اعتبارك أهدافك الشخصية ومستوى لياقتك الحالي وأي إصابات أو ظروف صحية قد تتعرض لها عند تحديد أنسب نشاط لكن، ويُفضل استشارة الطبيب قبل البدء في أي برنامج رياضي جديد اذا كنت تعاني من اي اصابة . أهم شيء هو العثور على نوع من التمارين تستمتع به ويمكن أن تلتزم به سواء كان المشي أو ركوب الدراجات. نوصي بتجربة كلا النشاطين وتحديد أيهما تُفضل.

 

 

RELATED ARTICLES

اترك تعليقا