فوائد الدراجة الهوائية لتحسين النوم بشكل أفضل

مما لاشك فيه أن الجسم الرياضي يحمل العديد من الصفات المسببة للراحة. وكذلك الرياضة فإنها تدفع الجسم لاكتساب العديد من المزايا
التي تسهم وبشكل كبير في تعزيز راحته.

اليوم سنتكلم وبشكل تفصيلي حول ما يمكن أن يعكسه ركوب الدراجة الهوائية على حياتك من راحة. وبالمثل أيضا ما قد تحققه من قدرة أسرع
وأفضل في النوم.

كيف يمكن لركوب الدراجة الهوائية أن يحسن من النوم:

تبعاً لدراسات وأبحاث طبية كبيرة تمت في عدة مراكز مختصة في دراسة النوم وتحليله. تم الخروج بالكثير من النتائج التي مفادها أن النوم يتأثر
وبشكل كبير بطبيعة النشاطات التي تمت ممارستها خلال اليوم.

وبالمثل أيضا إن النوم يمكن أن يتحسن وبشكل كبير من خلال ممارسة أنشطة ورياضات معينة خلال فترات محددة.

  • يمكن للنشاطات الهوائية مثل ركوب الدراجة الهوائية أن تساهم وبشكل كبير في سهولة الدخول في حالة النوم العميق. وذلك من خلال تخفيف التوتر الحاصل في الرأس وكذلك التقليل من الضغوطات. ولكن كيف؟

كيف يقلل ركوب الدراجة الهوائية من الضغوطات؟

إن ركوب الدراجة الهوائية يعزز إفراز مواد مختلفة في الدماغ والتي تزيد من معدل الشعور بالسعادة. وهذا يعني أنها تقلل من شدة التوتر
الحاصل وتدفع إلى الرغبة بنوم أفضل.

الكثير من الباحثين حاولوا تحديد العلاقة التي تجمع بين النوم بشكل أفضل وممارسة الرياضة خلال فترات اليوم ونفسه.
ولكن مع ذلك هم للأسف لم يصلوا إلى ما يصف تلك العلاقة بدقة.

ولكنهم ذهبوا إلى أن ممارسة الرياضة ومن خلال التجارب أظهرت تحسناً كبيراً في النوم بشكل أسرع وأطول. وبالمثل أيضا إن معدلات
راحة الدماغ خلال فترة النوم عند ممارسي الرياضة باتت أكثر.

وهذا يعني أن الرياضة ليست فقط ساعدت على دخول فترة النوم العميق بشكل أسرع بل أيضا ساهمت في تحسين الحالة النفسية
وحدوث هدوء أكبر أثناء النوم.

حيث أن الكثير من الأشخاص حتى وهم نائمون تجدهم قلقين أو لا يستطيعون النوم بشكل جيد. وبعد أن يستيقظوا تظهر عليهم
علامات قلة النوم والإرهاق وكأنما هم لم يناموا أبداً.

بالتأكيد هذا ما جعل الأطباء ينصحون وبشدة بممارسة الرياضة لما أظهرته الاختبارات من تحسن كبير وملحوظ خلال النوم لدى الرياضيين.

بالإضافة إلى ذلك فإن الجسم بعد تعرضه لنوع معين من الإجهاد العضلي المفيد عند ممارسة رياضة ما مثل ركوب الدراجة الهوائية فإنه
يحتاج إلى فترة من أجل أخذ قسطٍ من الراحة. وبالطبع هذا يكون بغض النظر عن نوع العمل فالأعمال يمكن أن تُشغل بعضاً من أجزاء الجسم
دون الأخرى  بينما ركوب الدراجة الهوائية يُحدث تعباً عضلياً على كامل أجزاء الجسم وبكمٍ متناسق.

ما هو الوقت الأفضل من أجل ركوب الدراجة الهوائية لتحسين النوم؟

بعض الباحثين يرون ومن خلال تجارب أجروها أن التمارين الرياضية قد كانت للبعض مثل أخذ حمام ساخن أي بمعنى يدفعهم إلى نشاط أكثر
والبقاء مستيقظين.
وهذا بالتأكيد في حال كان وقت ركوب الدراجة الهوائية قبيل الذهاب إلى الفراش وهذا ينسب إلى سببين رئيسيين هما:

  • أولاً إن الجسم أثناء ممارسة نشاط هوائي مثل ركوب الدراجة الهوائية يقوم بإفراز الإندروفينات والتي بدورها تشكل منشطاً طبيعياً للدماغ. حيث يبدي الجسم في هذه الحالة نشاطاً كبيراً الأمر الذي جعل البعض يسهر فترة قبل أن يغلبه النعاس.
  • السبب الثاني هو أن التمرين الرياضي يؤدي إلى ارتفاع حرارة الجسم وهذا يعتبر منبهاً طبيعياً للجسم يعني الاستيقاظ. وبالتالي فإن الجسم يحول الطاقة المختزنة إلى طاقة تساعده على التحرك بشكل أفضل.

ومع ذلك فإن معظم الأشخاص لم يحسوا بنشاط إضافي كبير يدفعهم إلى السهر ويمنع نومهم بسرعة ولكن يفضل الباحثون أن تكون
فترة ممارسة الرياضة قبل وقت ليس بقصير من الذهاب إلى الفراش حتى تحصل على أفضل فوائد الدراجة الهوائية لتحسين النوم
قد تكون مدة ساعتين أو ثلاثة قبل النوم هي مدة جيدة جداً لممارسة ركوب الدراجة الهوائية لتحسين النوم.

كم هي المدة المناسبة لركوب الدراجة الهوائية؟

من أجل فوائد الدراجة الهوائية لتحسين النوم بالفعل جواب هذا السؤال طويل كفاية فما من وقت معين ومحدود. وذلك بسبب أن الأشخاص مختلفون في طاقتهم وقوتهم وقدرة تحملهم.
وبالتالي هم مختلفون في الوقت الذي يقضونه في ممارسة الرياضة.

حيث أن بعض الأشخاص يظهر عليهم التعب بعد نصف ساعة من ركوب الدراجة الهوائية. أما غيرهم فقد لا تظهر عليه علامات التعب حتى
لو بعد ساعة.

ومن ناحية أخرى يمكن القول إن ممارسة ركوب الدراجة الهوائية لتحسين النوم هو أمر قد تشعر به بدءاً من اليوم الأول إن ركبت الدراجة الهوائية
لمدة لا تقل عن 30 دقيقة. فالموضوع هذا بالطبع لن يأخذ منك وقتاً طويلاً لأشهر أو سنين.

وفي ختام حديثنا عزيزنا القارئ قدمنا لك اليوم موضوعاً مهماً وجانباً مميزاً من جوانب فوائد الدراجة الهوائية أنت بالفعل تحتاجه. وتذكر دوماً
جملة شهيرة يقولها الأطباء ...

اعرف جسدك واعرف نفسك

نشكر لكم متابعتنا ونعدكم دوماً بكل معلومات جديدة